Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> الأشعة العلاجية للأورام >> معالجة الأورام بالإشعاع

معالجة الأورام بالإشعاع


العلاج الاشعاعي، عبارة عن استخدام اشعة سينية عالية ومباشرة إلى الخلايا غير السليمة التي تشكل الورم. ومن مميزات العلاج الاشعاعي انه غير مؤلم ، ولا يولد أي نشاط إشعاعي، لذلك يمكن مخالطة الأشخاص الآخرين دون حدوث أي مشاكل.

تعمل الأشعة على تدمير الخلايا السرطانية في منطقة الورم، وهي أيضاً تؤثر على الخلايا السليمة ، والتي لها ميزة إعادة وإصلاح نفسها بسرعة، ولهذا السبب يقسم العلاج الإشعاعي إلى جلسات يومية ، وهذا التقسيم يعطي الخلايا السليمة الفرصة لتتعافى وتصلح نفسها، وهذا يسهم في تقليل الآثار الجانبية للعلاج.




الأنواع:
يعطى الإشعاع عبر طريقتين:
  • اما عن طريق توجيه أشعة مباشرة إلى الجزء المصاب من خلال الجلد عن طريق أجهزة معينة ( الأكثر شيوعاً ).
  • أو عن طريق زراعة مؤقته لبذور مشعة في الخلايا غير السليمة ،وهي الخلايا السرطانية ( حالات معينة).
يعطى العلاج الإشعاعي على شكل جلسات يومية، ويقوم الطبيب المختص بتحديد المدة حسب نوع الورم، ويقوم باعطاء العلاج الإشعاعي اطباء مختصون في طب الأورام والعلاج الإشعاعي، بالتعاون مع فنيي العلاج الإشعاعي وممرضات الأشعة العلاجية ومثقفات صحيّات واخصائيين في التغذية والخدمات الاجتماعية وفيزيائيين.

العلاج:
لا يمكن للعلاج الإشعاعي التفريق بين الخلايا السرطانية والخلايا الطبيعية السليمة. حيث يعتبر من أهم التحديات التي تواجه استشاري العلاج الإشعاعي هو كيفية تركيز العلاج على الخلايا السرطانية والعمل قدر الإمكان على تفادي الخلايا الطبيعية السليمة من التعرض للإشعاع.
تعتمد الجرعة اللازمة للعلاج الإشعاعي وعدد الجلسات على عدة عوامل منها:
  • نوع الورم .
  • موقع الورم .
  • عمر المريض .
  • صحة المريض بشكل عام .
تخطيط العلاج:
يحدد الموعد مع الطبيب المختص بالعلاج الإشعاعي، ويتم شرح الهدف من العلاج الإشعاعي والآثار الجانبية، وعدد الجلسات، كمية وجرعة العلاج الإشعاعي إلى المريض، ثم يطلب من المريض توقيع نموذج يقر فيه المريض أو ولي أمره بالموافقة على العلاج.
يبدأ التخطيط بتحديد المنطقة اللازمة لأخذ العلاج الإشعاعي عن طريق المقاييس وصورالأشعة السينية، وذلك باستخدام المحاكي، وهو جهاز مصمم لأخذ صور الأشعة، وليس للعلاج، ثم يتم تحديد منطقة العلاج باستخدام الحبر على الجلد ويطلب من المريض عدم إزالته.
مرحلة العلاج:
يستغرق العلاج أقل من (15) دقيقة، يشعر المريض في بادئ الأمر بالخوف، ولكن هذا الشعور طبيعي، يزول حالما يتعود المريض على الجلسات.
بعد ان يصبح المريض في وضعه الصحيح على سرير العلاج يوجه الجهاز إلى منطقة العلاج باتجاه معين، حيث يكون المريض بمفردة داخل غرفه العلاج وتتم متابعته من خلال دائرة تلفزيونية مغلقة، ومن المهم أن يكون المريض ساكناً طوال فترة الجلسة.
غالياً ما يتم علاج الجزء المصاب بتركيز الأشعة عليه من أكثر من اتجاه حتى يصل أكبر قدر من الأشعة بدون الحاق الضرر الكبير بالأعضاء المحيطة به.
المضاعفات: بشكل عام، فإن التأثير على الخلايا السليمة قد يؤدي إلى تأثيرات تعتمد على منطقة العلاج مثل:
  1. الغثيان والتقيؤ.
  2. تساقط الشعر حسب منطقة العلاج.
  3. الاحساس بالإعياء والتعب.
  4. فقدان الشهية.
  5. جفاف وتقرحات في الفم.
  6. تغيرات في لون الجلد المعرض للأشعة.
  7. إسهال.
عادة ما يكون معظم هذه الأعراض مؤقتة وتزول مع مرور الوقت وسيقوم الطبيب المعالج بإعطاء الوصفات اللازمة لتخفيف تلك الأعراض.

تاريخ العلاج الاشعاعي.
تم اكتشاف الأشعة عام 1895 على يد العالم الألماني رونتجن. وبعد ذلك بدأ استخدام الأشعة للعلاج الاشعاعي الخارجي كأحد الطرق التي يتم بها علاج الأورام باستخدام الأشعة السينية ذو الطاقة العالية.
في سنة 1970 بدء الاستخدام الفعلي للعلاج الإشعاعي عندما استخدم العالم الكندي كنعهام جهاز الكوبلت الاشعاعي.
وخلال العشرين سنة الأخيرة حدثت نقلة نوعية كبرى في تكنولوجيا العلاج الإشعاعي عن طريق:
  1. اختراع أجهزة حديثة متناهية الدقة في إعطاء جرعات العلاج.
  2. استخدام طرق جديدة لإعطاء العلاج.
  3. العلاج الإشعاعي الثلاثي الابعاد 3D conformal RT
  4. العلاج الإشعاعي منظم الكثافة IMRT.
  5. العلاج الإشعاعي رباعي IGRT.

هذا التطور ساعد على إعطاء علاج مرّكز وجرعات كبيرة متناهية الدقة للورم وتقليل تعرض الأنسجة والأعضاء السليمة المحيطة للورم للإشعاع، مما يساعد على تقليل الأعراض الجانبية المصاحبة للاشعاع التي كانت أهم عوامل الفشل في الماضي للتخلص من السرطانات كسرطان الرأس والعنق وسرطان البروستات.

وأخيراً: يمكن استخدام العلاج الإشعاعي لعلاج جميع أنواع الأورام الصلبة بما في ذلك سرطانات الدماغ، الثدي، عنق الرحم، الحنجرة، الرئة، البنكرياس، والبروستات، والجلد، وسرطان المعدة، كما يستخدم الاشعاع لعلاج اللوكيميا وسرطان الغدد اللمفاوية.

د. سمير خريسات
مدير مركز العافية




آذار 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

النشرة الدورية