Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> شخصية العدد >> عطوفة الدكتور ضيف الله اللوزي أمين عام وزارة الصحة

عطوفة الدكتور ضيف الله اللوزي أمين عام وزارة الصحة


يتمتع الأردن بمكانة هامة في السياحة العلاجية فهو يحتل المرتبة الأولى عربياً
وزارة الصحة تغطي علاج حوالي 42 % من سكان المملكة
من خلال 34 مستشفى و 700 مركز صحي موزعة على كافة مساحات المملكة من الشمال إلى الجنوب
تسعى الحكومة جاهدة لتأمين شامل لجميع الأردنيين
يتمتع الأردن بالأمن والاستقرار، ووجود قطاع طبي متكامل بكافة تجهيزاته من مستشفيات مجهزه بأحدث الاجهزة الطبية والكوادر البشرية تجعله في مقدمة الدول الشرق الأوسط في مجال السياحة العلاجية
نتوقع إن شاء الله في المجلس القادم أن يكون من أولويات هذا المجلس إقرار قانون المسؤولية الطبية
حاوره: حنان الفقهاء وشذى البيك
يقابلك بهيبة ووقار، لكن ملامحه تشي بالرؤية الثاقبة التي تقدح من بريق عينيه، احساسه الشديد بالمسؤولية تتسرب من نبرات صوته الجاد الذي يعلو عند ذكر اسم الوطن والمواطن،،...
إن خير من استأجرت القوي الأمين
التقينا أمين عام وزارة الصحة عطوفة الدكتور ضيف الله اللوزي، وقد لمسنا من خلال هذا الحديث الشيق مدى حرص حكومتنا على صحة المواطن أولاً وصحة الضيف القادم الى العلاج في الأردن بذات المستوى، وهو من القياديين والمسؤولين الذين يولوا جلّ رعايتهم واهتمامهم لهذا القطاع الحيوي، وقد أدركنا خلال
المقابلة - أننا في أيد أمينة والحمدللّه.
لاقى نجاحاُ باهراً في الطب، تحديداً في جراحة الأنف والأذن والحنجرة، وكانت خبرته كطبيب واتصاله المباشر مع المريض هي اللبنة الأساسية والجوهر للعمل على التخطيط المنظم  ورسم الأهداف لهذا القطاع الطبي الهام والعمل على تنفيذها لتطويره من أجل مصلحة المواطن الأردني والزائر العربي أو الأجنبي.
وكان لنا معه الحديث التالي للحديث عن مكانة الأردن في السياحة العلاجية ودور وزارة الصحة الاردنية:
عطوفة دكتور ضيف الله اللوزي أمين عام وزارة الصحة ماهي مكانة الاردن في السياحة العلاجية ؟
يتمتع الأردن بمكانة هامة في السياحة العلاجية فهو يحتل المرتبة  الأولى عربياً، حيث في ستينيات هذا القرن تم انشاء مدينة الحسين الطبية برؤى ملكية سامية بعهد المغفور له بإذن الله الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه، لتكون مركزاً طبياً متميزاً في المنطقة، وأن يكون الأردن نواة نهضة طيبة، فكانت انطلاقة الاردن
للسياحة العلاجية.
وفي عام 1970 كانت اول عملية قلب مفتوح أجريت في المنطقة .وفي عام 1972 كانت أول عملية لزراعة الكلى. وفي عام 1985 كانت اول عملية زراعة قلب مفتوح في المنطقة.
وبجهود كافة القطاعات الطبية الاردنية تحقق النجاح واستطاع الاردن ان يحتل مكانة مرموقة في السياحة العلاجية في المنطقة والعالم لما يمتلكة من مقومات في هذا القطاع .
ماهي مقومات السياحة العلاجية؟
يتمتع الأردن بمقومات هامة تجعله في مقدمة الدول الشرق الأوسط في هذا المجال ابرزها: - الامن والاستقرار، - وجود قطاع طبي متكامل بكافة تجهيزاته من مستشفيات مجهزه بأحدث الاجهزة  الطبية والكوادر البشرية، - الاسعار التنافسية، - موقع الأردن الاستراتيجي، - توفير البيئة الصحية الآمنة و الجالبة للاستثمار من خلال وزارة الصحة وبرامجها مثل برنامج التطعيم الوطني وذلك لدراسة التحديات التي تواجه قطاع السياحة العلاجية وايجاد الحلول ومعالجتها.
ماهي التحديات التي تواجه هذا القطاع؟
هناك عدة تحديات نعمل على تجاوزها منها: - القوانين و الانظمة التشريعية : أ قانون المسؤولية الطبية تم رفعه الى رئاسة الوزراء ثم أحيل إلى ديوان التشريع و الآن تمت إحالته إلى مجلس الأمة و نتوقع إن شاء الله في المجلس القادم أن يكون من أولويات هذا المجلس إقرار قانون المسؤولية الطبية
 
ب نظام الزام اعتماد المؤسسات الطبية صدر القانون وأصبح الاعتماد الزامي، فيجب لأي مؤسسة طبية أو صيدلانية أو مستشفى أو مركز يقدم خدمات طبية أن يكون حاصلاً على شهادة الاعتمادية، وبالتالي يرتفع مستوى الرعاية والثقة حيث حصل 100 مركز صحي على شهادة الاعتمادية، وهناك 8 مستشفيات مرشحة للحصول على الاعتمادية عند انعقاد الامتحان في اكتوبر.
عدم وجود استراتيجية موحدة للسياحة العلاجية نظرا للتواجد ضمن منطقة ملتهبة، لكن العمل جار مع كافة الشركاء على ايجاد خطة استراتيجية موحدة، من ضمنها خطة تسويقية.
ارتفاع فاتورة الطاقة تمت مخاطبة الهيئة العامة للطاقة والمعادن و تم السماح للمستشفيات بتوليد الطاقة البديلة.
تسهيل الحصول على التأشيرات، حيث تم الرد من قبل وزارة الداخلية و طرح آلية للحصول على التأشيرات ضمن تقارير طبية مرفقة من قبل سفاراتنا في تلك الدول.
حيث يشهد قطاع السياحة العلاجية حاليا تراجع في عدد المرضى وخصوصا القادمين من العراق ليبيا السودان اليمن، بسبب اشتراط حصولهم على التأشيرة من قبل سفاراتنا في تلك الدول، نظراً للظروف الأمنية في دولهم وحرصاً على أمن و استقرار الأردن. علما بأن الأردن آمن ومستقر، لكن الظروف المحيطة بالوطن تتطلب منا جميعا الحفاظ على استقرار وأمن هذا الوطن. ولم يغلق الأردن أبوابه بوجه اي زائر ولن يكون، حيث أن الأردن اصبح ملاذاً آمنا لكل من يقصده، بفضل من الله، ونحن الآن مقبلون على الانتخابات البرلمانية )العرس الوطني ( وهذا يدل على أمن واستقرار هذا البلد بقيادته الحكيمة وشعبه الوفي، رغم
ما يجري حوله.
ما هو دور وزارة الصحة في تنظيم القطاع الطبي؟
يعتبر دور وزارة الصحة في تنظيم القطاع الطبي تنظيمي رقابي تشاركي مع جميع الجهات، وتم توقيع اتفاقيات وبروتوكولات صحية مع جميع الدول العربية والصديقة وتم انشاء مديرية تعنى بالسياحة العلاجية، وفتح مكتب بالمطار يقوم على استقبال المرضى ومتابعة امورهم العلاجية على مدار الساعة.
استطاع الأردن استقطاب ومعالجة المرضى من مختلف دول العالم، وخصوصاً من الاشقاء والأخوة العرب، ونجح في معالجة المرضى الليبيين والعراقيين والسودانيين، حيث أمن لهم العلاج والإقامة في الأردن واستقبل الأردن في الأعوام السابقة 2015 / 2014 ما يزيد عن 200 الف مريض سنويا دون المرافقين.
بلغ عدد المستشفيات في القطاع الخاص والعام 106 حيث العدد في القطاع الخاص 65 مستشفى معظمها حاصلة على الاعتمادية والوطنية وجزء منها حاصل على الاعتمادية الدولية.
كيف يتم التنسيق بين وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة والمراكز الصحية المتنوعة في الأردن ؟
القطاع الخاص هو جزء تكميلي لوزارة الصحة، من خلال الاتفاقيات بين الطرفين، وكخدمة لوزارة الصحة، فقد خدم القطاع الخاص الأردن في موضوع السياحة العلاجية فأبقينا مستشفياتنا للأردنيين وللمقيمين و للمرضى ضمن برتوكولات علاجية معينة، فالمواطن الأردني لدينا هو أغلى شيء.
ما هو دور السياحة العلاجية في الاقتصاد الوطني ؟
كانت السياحة العلاجية من اهم محاور خطاب التكليف السامي للحكومة، حيث تم تشكيل لجنة برئاسة معالي وزير الصحة.
وعضوية كل من :
عطوفة أمين عام وزارة الداخلية .
عطوفة أمين عام وزارة العمل .
عطوفة أمين عام وزارة السياحة والآثار .
لبحث كل ما يتعلق بموضوع السياحة العلاجية وتسهيل كافة الاجراءات والعمل على تجاوز المعوقات لاستمرار رفد السياحة العلاجية للاقتصاد الوطني.
ما هي أهم الدول التي يأتي المرضى منها للأردن؟ و كيف تقيم مدى رضى المرضى وحكوماتهم؟
جميع الدول العربية، و من العالم يأتي من أمريكا ،بريطانيا ،ألمانيا و من جميع الدول. وتم عمل استبيانات بمخاطبة الوزارات والجهات المعنية، و تم توزيعها على المرضى القادمين للعلاج، يشمل المدة التي احتاجها المريض للعلاج، وكيف علم المريض عن مكان العلاج الذي يتلقاه، ومدى الرضى عن الخدمة العلاجية التي يتلقاها، ومدى الرضى عن المعاملة التي يتلقاها المريض في المطار، في المعابر، في الشقق السكنية، في المناطق السياحية، فهو استبيان بسيط نأمل أن نحصل على الخلاصة التي تساعدنا على تجاوز المعوقات، و نبحث عن حلولها لتقديم أفضل خدمة .
ما هي الخطط المستقبلية في وزارة الصحة ؟
لدينا خطة واستراتيجيات في وزارة الصحة من الرعاية الصحية الأولية العلاجية، حيث أن وزارة الصحة تغطي علاج حوالي 42 % من سكان المملكة من خلال 34 مستشفى و 700 مركز صحي موزعة على كافة مساحات المملكة من الشمال إلى الجنوب. وتسعى الحكومة جاهدة لتأمين شامل لجميع الأردنيين حيث تم تشكيل لجنة وزارية وطرح عطاء للشركات المعنية لإتمام دراسة شاملة للتأمين الصحي.
ولما للسياحة العلاجية من دور محوري وهام في الاقتصاد الوطني كانت السياحة العلاجية من أهم المحاور في خطاب تكليف سامي للحكومة.
ما هي نصائحكم للمرضى القادمين للعلاج ؟
أولا، ليطمئنوا أنهم في بلدهم، فالأردن بلد مضياف، والأطباء هنا لن يسعوا إلى ابتزازهم، وإنما هم في أيدي أمينة وضمن رعاية صحية متطورة وقدرات وكفاءات جابت العالم للحصول على هذا المستوى الرفيع في الأردن. .
 



نيسان 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728293031
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293012345

اخر الأخبار

فارمسي ون تفتتح فرع شارع مكة 2 "خدمة السيارات "

اعلنت مجموعة فارمسي ون عن النجاح الكبير الذي حققه ...

فارمسي ون تطلق خدمة السيارات في فرعها الجديد "عبدون 4 "

اطلقت مجموعة فارمسي ون خدمة السيارات في فرعها الجد...

فارمسي ون تشارك في اليوم الطبي بأمانة عمان

شاركت مجموعة فارمسي ون باليوم الطبي المجاني مع اما...

فارمسي ون تفتتح فرع الدوار السادس

افتتحت مجموعة فارمسي ون فرعآ جديدآ لها في منطقة ال...
عرض المزيد

النشرة الدورية