Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> امراض الاطفال >> طفل الخداج د. طالب عبدالله السويطي

طفل الخداج د. طالب عبدالله السويطي


الخداج هو المولود الذي تقل مدة حمله عن 37 أسبوعا، وعادةً ما يكون وزنه أقل من 2.5 كغم. إن الخداج ومضاعفاته من أكثر أسباب الوفاة في حديثي الولادة، والتي تصل الى % 35 في الأردن. أسباب الخداج: أمراض الجنين أثناء الحمل. تعدد التوائم. أمراض خلقية في الجنين. أمراض في ال Placenta )المشيمة(. تشوهات خلقية في رحم المرأة. أمراض عند الأم، كأمراض القلب والسكري و الإلتهابات الوراثية وإدمان الأدوية. وهناك أسباب أخرى مثل، إنفجارأغشية الطفل، وزيادة السوائل أثناء الحمل. أمراض ومشاكل الخداج: صعوبة المحافظة على درجة حرارة الجسم بسبب زيادة فقدان الحرارة، وقلة الدهنيات التحت جلدية، وعدم وجود الدهن الرمادي عند الخديج. عدم إكتمال نمو الرئتين، ومما يسمى بمتلازمة عسر التنفس، وذلك بسبب عدم وجود عامل التوتر السطحي surfactant ، مما يحتاج الى مستشار خداج متمرس ووحدة خداج مؤهلة لإستقبال هذه الحالات، فصعوبة الحالة تزداد كلما قلت مدة الحمل وصغر حجم الخديج. خطر الشردقة لعدم إكتمال توازن التنفس مع البلع. مشاكل الجهاز الهضمي وخاصة NEC ويعني نقص تروية الأمعاء وإنفجارها بعد حدوث غرغرينا في جدرانها. عدم إكتمال عمل الكبد مما يؤدي الى إرتفاع نسبة اليرقان، مما يؤدي الى شلل دماغي إذا ما عولج بالطريقة المثلى بالإشعاعات الضوئية وليس بالنيون البيتي او تعرض الطفل للشمس. عدم إكتمال عمل الكلى مما يؤدي الى قلة تركيز الاملاح. عدم إكتمال جهاز الطفل المناعي، مما يؤدي الى تسمم دم وفقدان الأطفال. وأما المشاكل الخطيرة فهي النزيف الدماغي وقلة التروية الدماغية مما يؤدي الى شلل دماغي وتأخر عقلي، هذا ما إذا بقي على قيد الحياة. وأما أخرها فهي فقر الدم ولين عظام الخديج )الكساح(. علاج الخديج: أهم فترة هي غرفة الولادة في أول دقائق من حياته، وهم بحاجة الى: وحدة خداج مؤهلة لاستقباله. مستشار خداج. أطباء مدربين مع طاقم تمريضي مدرب على معرفة تامة بكيفية إنعاش طفل الخديج، لذا يجب المحافظة على درجة حرارة الطفل بوضعه في حاضنة وتزويده بالأكسجين المناسب. إعطائه السوائل اللازمة والمحافظة على عدم نقل الجراثيم له، بغسل اليدين جيداً قبل لمسه. علاج اليرقان أو عدم اكتمال نمو الرئتين والمحافظة على ضغط دم الخديج. وأما بالنسبة لمستقبل هؤلاء الخداج فكل من هو أكثر من 26 أسبوع حملاً ولم تحدث له مضاعفات فيعيش بشكل جيد وطبيعي وبدون تأخر عقلي أو أية مضاعفات. د. طالب عبدالله السويطي مستشار طب الاطفال والعناية المركزة لحديثي الولادة والخداج



آذار 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

النشرة الدورية