Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> امراض وجراحة الكلى والمسالك البولية >> سحب او استخراج الحيوانات المنوية من الخصية / د توفيق البوسطة

سحب او استخراج الحيوانات المنوية من الخصية / د توفيق البوسطة


لماذا لجأ العلماء لعملية سحب او استخراج الحيوانات المنوية من الخصية؟ جميعنا يعلم بأن الحيوانات المنوية تقطع شوطًا طويلً ورحلة شاقة من أجل الوصول إلى هدفها الأخير: بويضة الأنثى. كما نعلم أنه يتم إنتاج ما يزيد عن 50 مليونًا من الحيوانات المنوية وقد يصل إلى 150 مليونًا، لكن لا يصل في النهاية للمرحلة الأخيرة سوى 10 حيوانات منوية فقط، ليفوز واحدًا منها ويلقح البويضة. لكن قد توجد بعض العقبات التي تتسبب بعدم اكتمال هذه الرحلة كما هو مخطط لها، فتموت الحيوانات المنوية في الطريق قبل وصولها لبويضة الأنثى. العقبات المتسببة في ذلك كثيرة. قد تكون من الذكر، ومن الأنثى، أو منهما معًا على حد سواء. هنا اضطر الأطباء لإيجاد طريقة أخرى يتم بها استحضار الحيوانات المنوية وسحبها خارج الرجل، وكذلك الحصول على البويضة خارج الأنثى، وتوضع في وسط مناسب ليتم تخصيبها فيه، وبعد التخصيب يتم زرعها مرة أخرى في الرحم، وهي ما تسمى بعملية التلقيح الصناعي أو الحقن المجهري أما عن استخراج الحيوانات المنوية – وهذا ما نريد التحدث عنه في هذا المقال – فقد كانوا لا يعرفون طريقة لاستخراج الحيوانات المنوية من الرجل سوى الاستمناء. لكن كانت هناك معضلة أخرى، وهي: أن السائل المنوي الذي يخرج أثناء القذف قد لا يحتوي على حيوانات منوية، أو أن يكون عددها قليل، أو غير ذلك من العقبات الكثيرة. تطور العلم وتطورت الإمكانيات حتى تم الوصول لتقنية سحب الحيوانات المنوية من الخصية، وهنا يتم سحبها بالكمية اللازمة سواء لتحليلها، أو لاستخدامها في عمليات الحقن المجهري. كيف تتم عملية سحب الحيوانات المنوية من الخصية استخراج الحيوانات المنوية قد يكون من البربخ عن طريق الجلد، أو من الخصية، أو من الخصية المفتوحة، لتوفير الكمية اللازمة لإجراء عملية التلقيح الصناعي. يتم هذا الاستخراج بتقنيات مختلفة، وطرق متعددة، يتم تحديثها وفق التطورات التي تطرأ على علوم الطب أو الهندسة الطبية. سيدور الحديث في هذا المقال عن استخراج الحيوانات المنوية من الخصية. ما هي الإجراءات الواجب اتباعها قبل هذه العملية؟ في البداية يقوم الطبيب بفحص التاريخ المرضي للحالة، وكذلك يقوم بالفحص البدني، وفحص الأعضاء التناسلية بصفة خاصة للتأكد من عدم وجود أي موانع تمنع استخراجها. فيشمل الفحص: التناسب بين الخصيتين في الحجم، وعدم وجود دوالي الخصية )رابط داخلي(، وغيرها من الأمور التي قد تُشكل خطرًا على حيوية الحيوان المنوي. يجب على الطبيب كذلك أن يقوم بفحص التاريخ الإنجابي للحالة، والتأكد على سلامة الهرمونات مثل: هرمون ،FSH وهرمون Testosterone ، وغيرها من التحاليل التي يطلبها الطبيب المختص. سحب الحيوانات المنوية من الخصية كيف يقوم الأطباء بعمليات استخراج الحيوانات المنوية والحفاظ عليها؟ تتم هذه العملية من خلال شق صغير في كيس الصفن. قد يُستخدم معها المجهر الجراحي، وقد لا يُستخدم. يقوم الطبيب بإحداث شق عرضي صغير في الجانب الأمامي من الغلالة البيضاء لسحب العينة اللازمة، وبعد تحليلها يتم الاحتفاظ بها مجمدة إن كان بها حيوانات منوية، وذلك لاستخدامها في عمليات الحقن المجهري أو التلقيح الصناعي التي سيجريها المريض بعد ذلك )في حالة فشل العملية الأولى(. وبذلك لن يضطر الطبيب لإجراء العملية لنفس المريض مرة أخرى. تعرف الآن على استخراج الحيوانات المنوية من الخصية بالميكروسكوب الجراحي )رابط داخلي(. استخراج الحيوانات المنوية من الخصية لمرضى السرطان جميعنا يعرف بأن مرضى السرطان يصابون ببعض الأمراض التي تتسبب بالعقم، ويضطر الطبيب عندها لإجراء عملية سحب الحيوانات المنوية. أسباب العقم التي يُصاب بها مرضى السرطان قد تكون ضعف في إنتاج الحيوانات المنوية، أو نقص في حيويتها، أو ضمور في الخصية، أو غيرها من الأمراض التي يتسبب بها علاج السرطان الإشعاعي أو غيره. كل هذه الأدوية التي تؤخذ لمرضى السرطان تتسبب في إحداث خلل هرموني، ينتج عنه هذه الأمراض التي ذكرناها. ففي هذه الحالة يتم استخراج الحيوانات المنوية من الخصية لإجراء عملية التلقيح الصناعي. مرحلة التعافي بعد سحب العينة من الخصية بالطبع لا بد من استخراج عينة الحيوانات المنوية في مركز أو مشفى متخصص لمثل هذه العمليات، وتستغرق هذه العملية ما يقرب من الساعة ونصف الساعة )أي: 90 دقيقة تقريبًا(، قد تزيد أو تقلّ قليلاً، ويتم خروج المريض من المشفى في نفس اليوم غالبًا. بعد إجراء العملية هناك بعض الاحتياطات التي يجب على المريض الالتزام بها، ليتفادى حدوث أي مضاعفات. تتلخص هذه الاحتياطات في النقاط التالية: الراحة الكاملة لمدة يومين، فلا يتعرض لأي مجهود أو حركة عنيفة من أي نوع. تجنب ممارسة العلاقة الحميمة )الجنس( لمدة أسبوعين كاملين. الاهتمام المستمر بنظافة منطقة الجهاز التناسلي. يُنع من استخدام حبوب الإسبرين، أو حمض أستيل سالسيليك بشكل عام لمدة أسبوع. إذا احتاج المريض لبعض المسكنات في هذه الفترة فلا بد من استشارة الطبيب أولً، إن لم يكن قد كتب له ما يناسبه من علاج بعد العملية. الآن تستطيع الاستفسار عن أي شيء يخص عملية سحب الحيوانات المنوية من الخصية عن طريق التواصل المباشر مع الطبيب. د توفيق البوسطة اخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والضعف الجنسي والعقم



تشرين الثاني 2019 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
2627282930311
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30123456

اخر الأخبار

منتدى السياحة العلاجية والسفر الصحي ينطلق في 26 تشرين الأول 2019

تحت الرعاية الملكية السامية أعلن رئيس جمعية المست...

المؤتمر الثاني عشر للجمعية العالمية لترميم الأعصاب

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت طل...

الأردن يصل لمجلس إدارة الـISQua كأول مؤسسة في الشرق الأوسط

"اعتماد المؤسسات الصحية" يصبح عضوًا في م...
عرض المزيد

النشرة الدورية