Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> رياضة و صحة >> الرياضة وتأثيرها على الكلى/ مرام الفقهاء

الرياضة وتأثيرها على الكلى/ مرام الفقهاء


للرياضة أثر كبير في علاج أمراض الكلى والتخفيف من أعراضها، فقد وجدت دراسة حديثة ان ممارسة الإنسان للتمارين الرياضية قد يساعد في منع الاصابة بحصى الكلى , وهذا لا يتطلب تمارين قاسية حيث ان المشي لعدة ساعات اسبوعيا قد يقلل احتمال الاصابة بهذه المشكلة المؤلمة والشائعة . تضمنت الدراسة حوالي 85,000 شخص تزيد اعمارهن عن 50 عام وقد خضعوا جميعم لفحوصات قياس الوزن والطول للحصول على مؤشر كتلة الجسم كما قاموا بملئ استبيان حول طريقة النظام
الغذائي ليستطيعوا الباحثون الاخذ بالاعتبار للعوامل التي قد تقلل من الاصابة بأمراض الكلى كشرب الكثير من السوائل وتناول القليل من الاملاح واللحوم.
 
ويعتقد الباحثون ان ممارسة التمارين الرياضية قد تغير من الطريقة التي يتعامل بها الجسم مع المغذيات
والسوائل التي تؤثر على تكون الحصى , حيث ان ممارسة التمارين تفرز المزيد من العرق الذي يحتوي على املاح ويحافظ على بقاء الكالسيوم في العظام كما ان ممارسة التمارين تساعد الجسم على زيادة امتصاص السوائل والتي تساعد في منع تشكل حصى الكلى المشي وأثره على أمراض الكلى:
ممارسة المشي تجعلك دائماً في عالم الأصحاء لما له من فائدة عظيمة وتأثير ايجابي ومفيد لكافة اجهزة الجسم.
 
هذا ما اثبتته الدراسات الحديثة فهو يخلصك من العديد من متاعب الجهاز الهضمي ويتمثل ذلك في التحسن الملحوظ لوظائف الكبد وانتظام افرازه للانزيمات وينشط الدورة الدموية الخاصة بالجهاز الهضمي، وبالتالي تحسن افراز العصارات الهضمية وفي ذلك حماية من الإصابة بالتخمة او الامساك..
وقد أكد أطبّاء جراحة المسالك البولية على ان الكلى تتأثر برياضة المشي حسب الحالة الصحية فإذا كان المريض يعاني من حصوات ومغص كلوي فإن الامر يتوقف على حجم الحصوات فإذا كانت الحصوة اقل من 5 مليجرام ينصح المريض هنا بتناول كمية كبيرة من السوائل مع التوصية بممارسة المشي لمسافات طويلة بحيث يكون هناك تمارين رياضية معينة مع عدم الاخلال بتناول الادوية والعقاقير التي يصفها الطبيب.
 
المنشطات الرياضية وأثرها على ا لكلى:
حذرت دراسة علمية بالمركز القومى للبحوث من الاستخدام العشوائي للمنشطات الرياضية، والتى ينتج
عنها مشاكل صحية خطيرة من أهمها خلل وظائف الكلى واضطرابات الجهاز الهضمي والتهاب بأغشية العين، بالإضافة إلى التشنجات العضلية، كما أكدت الدراسة أن نبات الخرشوف يلعب دورا مهما فى الحماية من هذه التأثيرات السلبية.
 
وقد أكد الأطباء أن المنشطات الرياضية هي وسيلة صناعية يستخدمها الرياضيون لرفع كفاءتهم البدنية
والفنية، إلا أن الاستخدام السيئ لها يسبب أضرار صحية بالغة الخطورة تؤثر سلبا على وظائف الكلى. وتعتبر الجرعة الآمنة والمسموح بها عالميا هي 20 جراما يوميا لفترة تتراوح بن 3 إلى 7 أيام، ثم تثبت بعد ذلك عند حوالي 2 جرام يوميا، وهذه الجرعات ليس لها أضرارا جانبية سوى ارتفاع طفيف فى مادة كرياتينن الدم، أما الجرعات العالية من المنشطات الرياضية فهي تدمر الكلى وتسبب خلل بجميع أعضاء الجسم .
وقد قام فرق طبي بحثي بإعطاء أحد المنشطات الرياضية الشائعة الاستخدام بجرعات زائدة ولمدة طويلة لمجموعة من فئران التجارب، وبينت النتائج حدوث زيادة كبيرة فى تركيز الكرياتينن والبولينا فى بلازما الدم، بالإضافة إلى زيادة تركيزات نسبة الصوديوم والأمونيا، وانخفاض ملحوظ فى مستوى البوتاسيوم بالدم وهو ما يدل على خلل وظائف الكلى. كما ظهر انخفاض واضح فى نسبة هرمون التستوستيرون وهو ما يعد سببا قويا للإصابة بالعقم، كما أدى المنشط إلى ارتفاع فى نسبة الأنسولين
فى بلازما الدم.
وقام الفريق البحثي فى نفس الدراسة بإعطاء المستخلص المائي لنبات الخرشوف لفئران التجارب التى تعرضت للتأثيرات السلبية للمنشطات الرياضية، وقد أظهرت النتائج تحسنا واضحا فى وظائف الكلى وكذلك تحسن الاختلال فى عملية التمثيل الغذائي الناتج عن زيادة جرعة المنشط.
وننصحكم دائما الإكثار من السوائل وخاصة الماء والمواظبة على التمارين الرياضية وخاصة المشي لما لهما دور كبير في تحسن وظائف الكلى.
 
مرام الفقهاء
تربية رياضية - الجامعة الأردنية
 
 
 
 



أيلول 2018 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728293031
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293012345

اخر الأخبار

المؤتمر السادس عشر للاتحاد العربي لجمعيات طب الأعصاب

تحت رعاية رئيس الوزراء الافخم  الدكتور عمر ا...

المؤتمر السادس عشـر لطب الأعصاب يلتئم في عمان أيلول المقبل

قرر الاتحاد العربي لجمعيات طب الأعصاب عقد مؤتمره ا...
عرض المزيد

النشرة الدورية