Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> منوعات طبية >> التدخين يبدأ من مرحلة المراهقة / حنان الفقهاء

التدخين يبدأ من مرحلة المراهقة / حنان الفقهاء


التدخين آفة خطرة تتغلغل في مجتمعاتنا العربية بشكل متزايد رغم وعينا لأضراره المتعددة. تشير دراسات مركز الحسين للسرطان عن التدخين لدى اليافعين والمراهقين تحديداً أن ٣٢.٢ ٪ منهم من عمر ١٣ - ١٥ سنة ممن يتعاطون أحد أشكال التبغ ومنهم  ٤٤.٥ ٪ ذكور و ٢٢.٥ % إناث ٢٠ ٪ عرفوا التدخين قبل سن العاشرة.
 
الأسباب:- تعد الأسباب وراء تدخين المراهقين:
* أولا: لتقليد الأهل حيث ان أحد الآباء مدخن، والبيئة تساعد على التدخين. ومن هنا ينبغي التركيز على فكرة إقلاع الأهل عن التدخين حماية لأبنائهم.
* ثانيا: لإثبات الرجولة والاستقلالية، لذا يتوجب اثبات خطأ ربط التدخين بالرجولة والثقة بالنفس.
* ثالثا: غياب القوانين، إن عدم إقرار أو تطبيق قانون منع بيع السجائر للأطفال والمراهقين زاد من هذه النسب.
 
العوامل المساعدة على التدخين:
* الأسرة: يعتبر التدخين من الإنحرافات السلوكية التي تواجه الدول العربية تحديداً في ظل التغيرات الإقتصادية والإجتماعية، فالزوج والزوجة، يعملان سوياً مما أدى الى ضعف الرقابة الأسرية لانشغالهم عن الأبناء.
كما أن التدليل الزائد من قبل الأهل بالإضافة الى غياب الرعاية والمتابعة في ظل انشغالهم حيث من هنا نرى أن المراهقين يرفضون الإمتثال لآراء والديهم. أو مدرسينهم ويتّبعون عادات سيئة مثل التدخين وعدم الإهتمام بالدراسة والتقدم العلمي وعدم احترام الكبير...
وتأتي أيضاً هذه الأسباب نتيجة للتفكك الأسري وترك رعاية الأبناء للخدم وعدم وعي الأهل العواقب.
كما أن المراهق الذي يدخن أحد والديه هو أكثر عرضة لممارسة هذا السلوك.
 
الأصدقاء:
تشير العديد من الدراسات ان الأصدقاء لهم تاثير قوي على حياة المراهق وسلوكياته، سواء تاثيرات ايجابية أم سلبية، لذا لا بد للأهل من متابعة أصدقاء الأبناء ومعرفة توجهاتهم وسلوكياتهم.
 
الإعلام والسينما:-
تلعب الأفلام والمسلسلات دوراً خطيراً في التأثير على سلوكيات واتجاهات المراهقين، ويعتبر سلوك التدخين من أكثر السلوكيات خطراً على المراهقين فالدراما تقدم التدخين كسلوك مرتبط بالمتعة والإثارة والقوة والنضج وحب المغامرة وتدرجه كأمر شائع وطبيعي وهنا تكمن الخطورة فالمراهق يستقي هذه العادات ويتقبلها ويقلدها كأمر جيد.
 
راي الطب النفسي والإرشاد السلوكي: -
وتؤكد الدكتورة ناديا ترزي استشارية الإرشاد النفسي والسلوك لليافعين أن العلاقة بين المراهقين والسيجارة تبدأ باعتقاد المراهق انه يصبح رجلاً ومستقلاً اذا مارس التدخين، وبهذا يوجه صدمة للأهل، فنلاحظ ان المراهقين عامة يسعون الى إثبات ذاتهم وتحديد هويتهم والدخول الى عالم الكبار، فينزع المراهق في هذه المرحلة الى اكمال رجولته والإعتراف بكيانه، ويعمل على الإستقلال في فكره وعمله ويجرب أساليب متعددة ليثبت نفسه وشعوره بخروجه من طور الطفولة، واكتمال نموه واستقلاليته.
كما أن البيئة التي يوجد بها تدخين هي البيئة التي تشجع أن يبدأ المراهق بالتدخين باعتبارها عادة جيدة يمارسها الأهل وهو يريد أن يعبر عن ثقته بنفسه  confident   self لذا يجب على الأهل اعطاءه الثقة بالنفس دون حاجته إلى اللجوء الى هذه الطرق، كما أنصح بإبعاده عن البيئة التي يكثر فيها المدخنون، والإمتناع عن التدخين أمام المراهقين وعدم السماح لهم بالذهاب الى كوفي شوب أو الأماكن المحتوية على بيئة مساعدة على التدخين، حتى لا يتقبلوا العادات السيئة على انها جيدة،
والإنتباه الى رفاقهم ومراقبة سلوكياتهم. كما يجب التركيز على ان التدخين سلوك خاطئ وان قوانين البيت تمنع السلوك الخاطيء وتعاقب عليه.
وتضيف آنه يمكن أيضا إعطاء الطفل أمثلة، بطرق غير مباشرة من وقت لآخر، حول معارف او أناس مرضى نتيجة للتدخين أو توفوا نتيجة السرطان وكانوا مدخنين. ومن الممكن أن يرتب الأهل زيارات تطوعية لمركز الحسين للسرطان، لجعل الأبناء على وعي تام بعواقب التدخين والتعاطف مع المرضى، وعدم قبول أنهم سيمرضون مثلهم اذا مارسوا التدخين،
وبالتالي التفكير جدياً بالإبتعاد عن التدخين.
 
أضرارالتدخين:-
وفقا لما أكدته جمعية أمراض الرئة الامريكية...
عام ٢٠٠٦ فإن التدخين هو السبب الرئيسي الثالث للوفيات في الولايات المتحدة الامريكية، وفي الارْدن يأتي السرطان السبب الرئيسي الثاني ١٤ ٪ للوفاة بعد أمراض القلب ٣٥ ٪ ويعتبر التدخين المسبب الرئيسي لأمراض السرطانات، مثل سرطان الرئة والمريء والدم والحنجرة والفم والمثانة والمعدة والقولون والرحم، كما يعتبر التدخين من العوامل الرئيسية لأمراض القلب.
 
التدخين السلبي:-
يتعرض ٦٥ ٪ من اليافعين ) ١٣ - ١٥ ( سنة إلى التدخين السلبي حيث أن ٥٧ ٪ من البيوت فيها تعرض سلبي للتدخين، كما أن ٨٣ ٪ من البالغين يتعرضون للتدخين السلبي في المناسبات الإجتماعية و ٣٠ ٪ في مكان العمل و ٤٤ ٪ يتعرضون له في المنزل...
حسب دراسة وتقرير مركز الحسين للسرطان.
 
الأضرار على المجتمع :
يعتبر التدخين عبئاً اقتصادياً اذ يستقطع من ميزانية الدولة أموالاً طائلة تنفق على التبغ، ثم في تكلفة العناية الطبية بالأمراض المرتبطة بالتدخين.
من هنا علينا ان نتكاتف بدءاً من الأسرة الوحدة الواحدة، الأب يحمي أبنه والإبن يعي تبعات السلوك الخاطيء، ونشر قصص للتأثير الجيد في المجتمع لأسر استطاعت ان تتخلص من عادة التدخين.
معاً لأردن خال من التدخين...
بقلم رئيسة التحرير: حنان الفقهاء
 



تشرين الأول 2018 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
293012345
6789101112
13141516171819
20212223242526
272829303112
3456789

النشرة الدورية