Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> مركز المعلومات الدوائية >> الادوية والمسكنات وتأثيرها على الكلى/ بنان فهد الطويلة

الادوية والمسكنات وتأثيرها على الكلى/ بنان فهد الطويلة


ما هي المسكنات ؟
المسكنات عبارة عن أدوية تستخدم لعلاج وتسكين الآلام، كما يمكن الحصول على هذه المسكنات دون
الحاجة لوصفة الطبيب. بالرغم من انتشار استخدام المسكنات بشكل كبير إلا أن هذه المسكنات يمكن أن
يكون لها مخاطر وأضرار على المدى البعيد!
 
هناك أنواع مختلفة من المسكنات المنتشرة ومنها:
المسكنات التي تحتوي على مادة الأفيون.
أدوية تحتوي على مادة التيلينول.
أدوية تحتوي على التيلونيل والمواد الأفيوينة.
الأسبرين.
مسكنات مضادة للالتهاب خالية من الستريود.
البارسيتامول أو الأستيامينوفين.
وينتشر استخدام هذه الأدوية في الغالب لعلاج آلام مثل آلام التهاب المفاصل، والجراحة، والإصابة،
ووجع الأسنان، والصداع، وتشنجات الحيض، والتهاب العضلات.
البارسيتامول أو الأسيتامينوفين :
يصنف دواء البارسيتامول كدواء مسكن لآلام و غير مخدر، وهو دواء واسع الانتشار في الاستخدام في
المنازل حيث يعتبر آمنا للبالغن والأطفال، ويستخدم في تسكين الآلام الخفيفة والمتوسطة و خفض الحمى.
 يعتبر البارسيتامول خيار آمن للمصابين بقرحة المعدة بدلا من استخدام الأسبرين فهو لا يسبب نزيفا في المعدة، لكن أيضا يجب عدم تناول جرعات كبيرة منه فقد يكون لها تأثير على الكبد، كما يعتبر أيضا ذو تأثير سام على الأشخاص الذين يتناولون المشروبات الكحولية.
 
كيف تعمل المسكنات ؟
تختلف أنواع المسكنات وبالتالي تختلف الطريقة التي تسكن بها الآلام كالتالي:
الأفيونيات تقوم بتقليل إشارات الألم التي يرسلها الجهاز العصبي وبالتالي تقليل رد فعل الدماغ تجاه
هذه الإشارات. أما أدوية التيلينول فتعمل على تغيير الطريقة التي يشعر بها الجسم بالألم. أما الأدوية
المضادة للالتهاب فتقوم بمنع آثار البروستاجلاندين وإنزيم ينظم الكثير من الوظائف الحيوية في الجسم.
 
أضرار المسكنات اليومية:
تنتج أضرار المسكنات حسب المسكن الذي تتناوله وطول المدة الزمنية لذلك وتكون الآثار الجانبية
كالتالي:
حدوث الإمساك.
الشعور بالنعاس.
الإحساس بالدوخة.
معدة مضطربة.
رنين في أذنك.
جفاف الفم.
الشعور بالحكة في الجلد وانتشار الطفح.
أمراض الكلى على المدى البعيد
 
تأثير المسكنات على الكلى
 
أول من لفت النظر إلى حدوث التهاب مزمن في النسيج البيتي وتنكرز حلمات الكلى من جراء استعمال المسكنات لمدد طويلة هما العالمان سبوهلر وزولينجر عام 1953 في عمال مصانع الساعات
السويسرية، ثم تأكد هذا المرض سريعا في باقي العالم. معظم البشر في العالم يشترون المسكنات
من الصيدليات ومحال البقالة ويتناولونها بأنفسهم بدون أن يصفها لهم الطبيب، خاصة الأسبرين
والمسكنات المركبة التي تحتوى على الفناستين والأسبرين أو الفناستين والأسبرين والكافين وأحيانا
معها الكوداين أو بيروبوكسيفين أو الباربيتيورات أو مضادات الهستامين أو المظمئنات أو المهدئات أو
غيرها.
يحدث مرض الكلى بعد تناول 2 جم تقريبا ) أو 6 حبات يوميا لمدة خمس سنوات(، ويتمكن من الجسم
بعد تناول 7كغ ) لوحظ أن بعض البشر يتناولون أكثر كثيرا من هذه الكميات إذ يتناول الواحد منهم
من 20 - 50 كجم في حياته( بعض المرضي يتناولون هذا القدر من المسكنات بدون ظهور أعراض جانبية وبدون حدوث تسمي ولكن بعضهم الآخر يبدأ ظهور مرض الكلى لديه إذا تجاوز 2 كجم. مرض الكلى أقل حدوثا في المرضي الذين يتناولون مسكناً واحداً طوال حياتهم )الاسبرين مثلا( أما الذين يتناولون المسكنات المركبة، خاصة تلك التي تحتوى على الفناستين مع الاسبرين فهم بالذات عرضة لهذا النوع من مرض الكلى )من الغريب أن السلطات الصحية في أنحاء العالم لم تحرم استخدام
الفناسن في الطلب بالرغم من تحريمها لاستعمال كثير من الأدوية بناء غلى قرائن أضعف من تلك
التي تأكدت من استخدام الفناستين( وقد تحول الأطباء في السنوات الأخيرة لاستعمال باراسينتمول
بدلا من الفناستين )وهو أهم نواتج أيض الفناستين في الجسم( لكونه أقل جدا عن المركب الأصلي في سميته على الكلى.
 
 استعمال المسكنات
يسبب استعمال المسكنات التهاباً مزمناً في النسيج البيني للكلى مع ضمورها كما يساعد على حدوث
الالتهابات الميكروبية بالكلى، ويظهر التنكرز في حلمات الكلى من جراء التسمم بالمسكنات. يحدث
فشل كلوى مطرد لوظائف الكلى خاصة ضعف القدرة على تركيز البول وانخفاض في الترشيح.
يظهر الزلال في البول في معظم المرضى كما تكثر في البول الأسطوانات وكرات الدم الحمر والبيض،
ويستمر تدهور المريض حثيثا إلى أن يحدث الفشل الكلوي ثم الوفاة.
 
الوقاية من الآثار الجانبية للمسكنات :
يجب عليك استشارة الطبيب قبل أخذ المسكنات بشكل عام.
لا تقم بإعطاء أطفالك المسكنات فذلك يمكن أن يسبب حدوث متلازمة راي لهم.
لا تتناول أكثر من 3 جرام من مسكن التيلينول أي ما يعادل ) 6 حبوب إضافية أو 9 من الحبوب المعتادة من الجرعة( حتى لا تؤذي الكبد لديك.
قم باستشارة طبيبك قبل أخذ المسكنات المضادة للالتهاب الخالية من الستريود حتى لا تزيد من
مخاطر حدوث نزيف المعدة، أو توقف القلب.
قم باستشارة الطبيب قبل أخذ الأدوية التي تحتوي على مادة الأفيون، فأحيانا تكرار تناول هذا المسكن
يؤدي لإدمانه بشكل خطر.
اتبع التعليمات التي توجد في وصفة الطبيب بعناية ولا تأخذ مسكنات أكثر مما وصف لك.
إذا شككت بأنك أخذت جرعة أكثر من الموصوفة قم بالاتصال بمركز مكافحة السموم أو اذهب إلى غرف الطوارئ فورا.
 
في النهاية عزيزي القارئ حتى وإن كانت المسكنات تعطيك شعور سريع بالراحة ، لا تجعل من هذه
الراحة المؤقتة سبب لبداية أمراض أخرى.
 الصيدلانية: بنان فهد طويلة
مجموعة دواكم
 
 
 



أيلول 2018 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728293031
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293012345

اخر الأخبار

المؤتمر السادس عشر للاتحاد العربي لجمعيات طب الأعصاب

تحت رعاية رئيس الوزراء الافخم  الدكتور عمر ا...

المؤتمر السادس عشـر لطب الأعصاب يلتئم في عمان أيلول المقبل

قرر الاتحاد العربي لجمعيات طب الأعصاب عقد مؤتمره ا...
عرض المزيد

النشرة الدورية