Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> مركز المعلومات الدوائية >> الأثار الجانبية للأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي المركزي د.شذى هاني البيك

الأثار الجانبية للأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي المركزي د.شذى هاني البيك


من المعروف أن معظم الأدوية لها أثار جانبية وقد تكون هذه الاثار بسيطة تزول عند انتهاء العلاج أو خطيرة تتطلب ايقاف العلاج. سوف نذكر في هذا المقال بعض الأثار الجانبية للأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي المركزي، ولكن قبل ذكرها يجب التنويه أن العرض الجانبي للدواء يعتمد على عدة عوامل مهمة تجعل من العرض الجانبي يحدث عند مرضى ولا يحدث عند مرضى آخرين وهذه العوامل: جرعة الدواء، طريقة تناوله، عدد مرات تناول الدواء، مدة العلاج وحالة المريض الصحية وغيرها. أما عن الأثار الجانبية الأكثر شيوعا أو الأكثر خطورة للأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي: السكتة الدماغية: قد تزيد نسبة إصابة السيدات بالسكتة الدماغية عند تناول حبوب منع الحمل ولكن هذه النسبة تكون عالية في حال كانت السيدة مدخنة وتعاني من ارتفاع ضغط الدم، ومن ناحية أخرى تزداد نسبة إصابة السيدات بالسكتة الدماغية النزفية اذا كانت تتناول حبوب منع الحمل وعمرها أكبر من 35 عاما. لذلك تناول حبوب منع الحمل )خاصة تلك التي تكون قليلة الاستروجين( أمر يحتاج الى استشارة الطبيب لاختيار النوع المناسب الذي يجنب السيدة هذه المخاطر. ضعف الإدراك: هناك بعض الأدوية التي تسبب الارتباك والهلوسة في بعض الأحيان عندما يتناولها المريض بجرعة عالية غير تلك الموصوفة من قبل الطبيب، منها: مضادات الاختلاج، ومضادات الاكتئاب، وبعض مضادات الالتهاب، أو تلك التي تستخدم في داء باركينسون. الصداع: للصداع العديد من الأسباب المعروفة وحتى غير المعروفة الى يومنا هذا، والدراسات أثبتت أن الصداع من الأثار الجانبية للعديد من الأدوية منها أدوية موسعات الشرايين مثل النيترات، مضادات الحموضة المعروفة باسم مثبطات مضخات البروتون، ولكن الشي الأخطر في حالة الصداع أن يتحول الى ما يسمى بالصداع اليومي المزمن الذي يتناول فيه المريض المسكنات بشكل يومي بحيث يصبح مدمنا عليها دون الرجوع للطبيب لمعرفةالسبب وعلاجه. اعتلال الأطراف العصبي: وهو اضطراب يصيب أعصاب الأطراف )اليدين والساقين( فيؤدي الى الشعور بالتنميل أو الخدران مثل أدوية العلاج الكيميائي أو الإنترفيرون وغيرها التهاب العصب البصري: يحدث التهاب العصب البصري الذي قد يصاحبه ألم بالعين كعرض جانبي لعدد من الأدوية منها علاج الايزوتريتينوين المستخدم لعلاج حب الشباب، علاج الاميودرون المستخدم غي علاج تسارع ضربات القلب وأدوية داء التدرن، لذلك على الطبيب طلب فحص للعين قبل بدء المريض استخدام هذه العلاجات والاستمرار على الفحص الدوري أثناء استخدامها. الصرع : هناك بعض الأدوية المولدة للصرع منها المسكنات، وبعض المضادات الحيوية، ومضادات القيء، وبعض مضادات الهيستامين ومضادات الاكتئاب حيث أن تناولها بالطريقة الخاطئة قد يولد نوبة صرع عند المريض. أعلاه هي أمثلة على بعض الأعراض الجانبية التي تؤثر على الجهاز العصبي المركزي مع بعض الأمثلة على الأدوية التي تسبب تلك الأعراض ولكن الأهم من ذلك هو دور المريض في عدم إخفاء أي معلومة حول الأدوية التي يتناولها سواء كانت أدوية موصوفة بوصفة أو غير ذلك )فيتامينات أو أعشاب طبية(، ومن ثم دور الطبيب في معرفة العلاج المناسب بناء على حالة المريض وأخيرا دورالصيدلاني في توعية المريض حول الاستخدام الأمثل للدواءلتجنب حدوث الأثار الجانبية غير المرغوب بها. د.شذى هاني البيك دكتور صيدلة



كانون الثاني 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
31123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031123
45678910

النشرة الدورية