Jordan Heart Health Magazine, guide to doctors and health issues

الصفحة الرئيسية >> رياضة و صحة >> آثار الرياضة على البشرة / مرام الفقهاء

آثار الرياضة على البشرة / مرام الفقهاء


كلنا نعلم أن التمارين الرياضية تعمل العجائب لأجسامنا. فالنشاط البدني يقوي قلوبنا وعضلاتنا وصحتنا العامة، ويحافظ على مظهرنا جميلا ومتناغما. لكن، هل تعلم أن الرياضة تحسن حالة البشرة أيضا؟

يقول خبراء الصحة إن ممارسة الرياضة بصورة منتظمة تلعب دورا كبيرا في محافظتك على شبابك وفي ظهور بشرتك بشكل صحي. وليس سرا أن ممارسة التمارين الرياضية لها فوائد للجسم بأكملة، لكن الكثير من الناس لا يدركون أن البشرة تعتبر أكبر أجهزة الجسم، وبالتالي ستحصل على فوائد هائلة من الرياضة، من بينها :
زيادة نشاط الدورة الدموية، مما ينتج عنه إيصال المواد الغذائية الى خلايا البشرة وإبعاد السموم الضارة المحتملة.
كذلك تمنح الرياضة البشرة الظروف المثالية لانتاج الكولاجين وتقوية الألياف الرياضة التي تساعد في حماية البشرة والتجاعيد والخطوط. ولكن، ربما الفائدة الكبرى عند ممارسة الرياضة، تكون لدى الذين يعانون حب الشباب اذ يقول الأطباء إن ممارستها توفر العديد من الفوائد التي تساعد البشرة بشكل واضح في التغلب على حب الشباب، لأنها تسيطر على انتاج هرمونات التستوستيرون، الذي له صلة كبيرة بظهور هذه المشكلة.
ممارسة التمارين بانتظام تزيد من التعرق، مما يفتح المسام ويساعد الجلد على التخلص من الشوائب العالقة به، وهذا له تأثير إيجابي في البشرة.
وعلى المدى الطويل، فإن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة، تكون بشرتهم بشكل عام أكثر صحه.

تكافح الشيخوخة
فهي تؤثر في انتاج الكولاجين الطبيعي، وهو نوع من النسيج الضام الذي ينفخ البشرة ويمنح وجهك تورد الشباب.

تطهر البشرة
يقول الاطباء إن ممارسة الرياضة الهوائية، مثل المشي أو ركوب الدراجات، تساعد أيضا في ) تطهير ( البشرة، لأن نشاط الدورة الدموية سيزيد في الجسم، مما يؤدي الى إزالة السموم بفاعلية أكثر، وسيكون ذلك أفضل لصحة بشرتك ومظهرها وبالتالي بشرة اكثر نضارة.
تناول السوائل بشكل سليم، يمكن أن يزيد من تدفق الدم الى الجلد، مما يساعد على التخلص من السموم، وهذا بدوره سيساعد على ظهور البشرة بشكل أفضل وصحي أكثر.

تخفيف التجاعيد
تساعد الرياضة أيضا في الحفاظ على مستويات صحية من هرمون الكورتيزول المرتبط بالتوتر، مما يعني المزيد من حالات اندلاع حب الشباب. والكثير من الكورتيزول قد يسبب أيضا تكسر الكولاجين في الجلد، مما قد يزيد التجاعيد والترهل.
ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تزيد من التعرق، مما يفتح المسام ويساعد الجلد على التخلص من الشوائب العالقة به، وهذا له تأثير إيجابي في البشرة.

شعر أكثر صحة
تساعد زيادة تدفق الدم في الحفاظ على صحة وقوة الشعر، ويحفز هذا الدم المليء بالمغذيات بصيلات الشعر ويعزز نموه. وتساعد الرياضة إلى حد كبير أيضا على تخفيف التوتر، أي أن احتمالية تقصف الشعر، أو الأسوء من ذلك، سقوطه، ستكون أقل. 
أما بالنسبة لأفضل نوع من الرياضة بالنسبة للبشرة، فإن كل التمارين الرياضية جيدة. ولكن من الحكمة المزج بين التمرينات الرياضية المختلفة بقدر الإمكان، جربي إضافة 30 دقيقة من أوضاع اليوغا البسيطة أو المشي السريع ثلاث مرات في الأسبوع، وسرعان ما سترين أن شعرك وبشرتك أصبحا أكثر جمالا.

إعداد : مرام الفقهاء
تربية رياضية
 



آذار 2017 (انقر للمزيد)
السبتالأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعة
25262728123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

النشرة الدورية